من أنا

صورتي
أنا أنثى تعبث بالحروف كيفما شاءت .. عشقت شغب الكتابة منذ الصغر ..

الأحد، 31 أكتوبر، 2010

شمعة اعياها اللهب





أوقد شمعة بجانب اريكتي ,

ليكتسح الضوء مكاني الموحش

فأشعر بالدفء رغماً عن اضلع قلبي المرتجفه ,



اصمت ..

وتبدأ تناهيد صدري تحكي الى ان تنتهي بحرفين ..

آه فيألمني صداها ..



وياليت اكتفى بالألم انما تسلل لذاكرتي .

واخترق جدار الماضي ليسري نهر الذكريات بعقلي وبعيني

اتذكر فآرى كل الصور.. اشهق ..


اتدارك ارتباكي أغلق عيناي

وتفتحها الدموع

وقبل ان اصل لمرحلة اللاوعي

اطفأ شمعتي وكأني امنعها من مواساتي



و

ولا شئ بعد ذلك ..!

لن اكمل مابدأته مادام حلمي لم يكتمل ..}

لعيونها












تيك تيك تيك


تدق الساعة ..


ندخل بيوم جديد


مختلف ,جميل ,راقي..


شبيه لكِ تماماً


أشعر أن نقاوه الجو متزايدة بهذا الليل ,


تذكرني بنقاوه قلبك وآحساسك ..


فطهرك اعتلى سماء الكويت , وهب النسيم اليوم مختلط بعبير"نورا ..


لأتنفسه أنا وغيري بعذوبه لا مثيل لها ..


وحان الآن موعد احتفالي بكِ ,


سنطفأ سوياً شمعتك التاسعة عشر
.. يكفيني اسمك صدقاً عن شموع الكون


فالنور لا يأخذ إلا من نورا




} كل عام وانتي به الخير


وكل عام وعمري لك ِ {









الجمعة، 22 أكتوبر، 2010

اريدك دون انتظار




\





حاولت كثيراً ان اتحاشى انتظارك , وان لا اعيرك اي اهتمام ..

لكي لا انشغل بك .. بأختصار كنت اجسد اللامبالاه نحو كل مايعنيك !..

لايعني ذلك بأنني لا أريدك ..!بل لأني متأمله أن تأتي مبكراً .. من دون مراقبتي للساعة ..!

\



هكذا دائماً يحدث معي , كل شئ انتظرته لا يأتي كيفما أريد ..!

بل يتأخر ويتأخر كثيراً .. فحاولت ان اسلى عنك .. ل أتفاجئني ب مجيئك إلي ..!



و لأن الصدف هي التي تكون عادة الاجمل

فأردت ان تصادفني لنكون نحن بالصدفة اجمل ..



متعب حقاً أنت

اختبئ عنك

واحتمي بك



تشغلني بجميع الأحوال



أهرب من انتظارك .. لأجد نفسي بأنتظار اخر

يقودني الى محطة جديدة ..لا عنوان لها , سوا متى تحين صدفه القدر ..!





فلا داعي لمسحكـ من ذاكرتي ..

أنت وجودكـ يعني كل دقيقة أعيشها بأنتظاركـ .
















10\10\2010





~



لطالما كتبتك حلم .. وتباهت حروفي برسمك ..
لأقرأك حينما يجرفني الشوق إليك ..
.. افتح الآن صفحاتي واتحسس كل كلمة بطرف اصبع ,,
و كأني اقرأها للمرة الآولى,,

تمنيتك ولو للحظة , أريد نزع خيالك الى أرض( الواقع ),

ليتحقق كل ماحلمت به
وللحظة واحده !

فمن الجنون أن اكدس مذكرات , اكتب فيها عن حلمي فقط !!


وكأني اعيش بأفق خيالية وطلب مني تصوير مشاهد " ألف ليله وليله "
والمختلف تماماً أن ما اكتبه هو " مشهد واحد ولبطل يشبه "صاحب الظل الطويل
الذي لا ملامح له سوا بعقل تلك الفتاة !!
وخيال ظله هو المرافق الوحيد لها ..
..

وياليتك ظلي ..!
وما أقرب من ذلك ؟!
يكفيني صدقاً أن تحرسني اينما أكون ..)

\
.. واتظن سيأتي يوم أخبرك فيه بدلاً عن ما افعله الآن !؟

أم انه حكم علي ان اكتب إليك مؤبداً .. دون أن تعلم بأنك ملهم افكاري .!؟

وقبل ان انهي فوضويه حروفي
سأدون تاريخ اليوم الذي يشبهك تماماً ..!
فكلاكما لن يكرركما التاريخ مطلقاَ

10\10\2010