من أنا

صورتي
أنا أنثى تعبث بالحروف كيفما شاءت .. عشقت شغب الكتابة منذ الصغر ..

الأربعاء، 15 سبتمبر، 2010

صباح يوم العيد




~

من يقدر أن ينسيني إياك ..
صباح يوم العيد أمسكت بعطري ولم استنشق إلا شذاك
فهو وحده الذي يكَمل زينتي ,,
لأرى نفسي بمرآتي كما أحببتني أنت ,,
ابتسامتي ..\ خصلات شعري تغطي طرف عيني ..\ وفستاني الأسود ..
لا أعلم لما لم يروق لي غير الأسود !!
ربما يعكس حزني من بعد رحيلك "
ومع ذلك لازالت طيوفك تحاصرني أينما كنت,
وكلما زاد حشد البشر من حولي ازداد حنيني لك ..!
لأن كثرتهم لا تملأ عيني , التي لا تعشق سواك ..
وها أنت ابتعدت .. وها أنا لم أتغير , ولم أسلى عنك
كل ما فيني يريدك أنت .!!
أنت يا أسطوره حياتي "
وكل شيء جميل يرتبط بك ,
أحبك رغماً عن الغياب
وأحبك بحجم ما ألمني فراقك